مرض الغضروف

لماذا يصاب البشر بالانزلاق؟

Welcome ولماذا الانسان دون غيره :-
إمتاز الانسان عن الحيوان بميزتين أساسيتين الأولى هى العقل والثانية هى وقوفه على قدمين وليس على اربعه . و يبدو أن الميزتين تحملان أيضا أسباب شقائه ، فالعقل أهم سبب للشقاء النفسى والثانى أهم سبب للشقاء العضوى .

فالاحصائيات تقول انه من بين عشرة أفراد يترددون على عيادات الألم فى الولايات المتحده هناك تسعه يشكون بالام الظهر .

فالحيوان الذى يمشى على أربع إكتسب الوضع الأفقى أى ان وزنه يتحمله 4 أطراف أما الانسان الذى يمشى فى وضع رأسى يتحمل وزنه طرفان إثنان وهذا الوزن ينتقل الى القدمين عبر العمود الفقرى . هل سمعتم عن حيوان يشكو ألام الظهر ؟! انه الانسان فقط

والظهر عندما يتحمل المزيد فانه لا يتوقف عن العمل بل يعطى إشاره عن طريق الألم وهو ما نسميه الألم الحاد ( Acute Back Pain ) . فاذا أهملنا هذا الانذارتحول إلى الألم المزمن ( Chronic Back Pain ), وسرعان ما يتوقف الظهر عن العمل . وتتوقف معه الحياه وعلى الانسان أن يتخذ وضعا مشابهاً لوضع الحيوان ( مع الاعتذار ) كأن يستلقى أفقياً لمدة طويلة كى يتخلص من ألام الظهر.

التركيب التشريحى للعمود الفقرى :-
يتألف العمود الفقرى من مجموعة من الفقرات تتصل ببعضها عن طريق مفصلات جانبية صغيرة . وترتبط مع بعضها عن طريق أربطة . ويفصل كل فقرة عن التى تليها الغضروف . وتنفذ من بين كل فقرتين أعصاب طرفيه خارجية من النخاع الشوكى و الضفيرة العصبية التى يحتفظ بها العمود الفقرى بداخله . ويحمى العمود من الخارج والداخل مجموعه من العضلات القوية .

أسباب ألم الظهر :-
وعلى ذلك فان اسباب الالم العمود الفقرى قد تنتج من اى واحد من هذه المكونات ( الغضروف - الفقرات - الأعصاب - المفصلات - الاربطه - العضلات - القناه العصبية ) . وعلينا أن نضع فى الاعتبار أن حجم الألم لا علاقة له بمصدره. فتقلص شديد فى عضلات الظهر قد يسبب ألاما لا قبل لك بها فى حين أنك قد لا تشعر بالم بينما انه لديك انزلاق غضروفى كبير . وعليه فأسباب ألم الظهر كثيره نذكر أهمها والأكثر شيوعا.

ألام مفصلية
ألام ضيق القناه العصبية
ألام الانزلاق الفقرى
ألام الانزلاق الغضروفى
ألام عضلية


أى ان ليس كل ألام الظهر غضروفيه ( كما هو يشاع خطأ ) ودور الطبيب هو التفريق بين هذه الاسباب لتحقيق التشخيص السليم وذلك عن طريق :

ا- تحليل التاريخ الطبى للمريض
ب- اجراء بعض الاختبارات الطبيه عند فحص المريض
ج- الاستعانه بالاشعات والتحاليل


تشخيص ألام الظهر :-
قبل ان تسعى فى العلاج من ألم الظهر فلابد أن تقف على سبب تلك الآلآم . فآلام الظهر منتشره انتشار نزلات البرد .
وكذا فإن الكثير من ألام الظهر تتعافى دون تدخل طبى ولكن هناك ألام يلزمها التدخل وبواسطة طبيب ذو مهاره عالية وعلى كل الاحوال فالعلاج ممكن فى معظم الأحوال طالما جاء التدخل فى الوقت المناسب وبالطريقة المناسبه .
هنا فى مركز شفط الغضروف يعتمد د. أحمد سامى على تقسيم أسباب الألم وبطريقه فريدة وغير مسبوقه تعتمد على الجمع بين تحليل تفاصيل الصورة الاشعاعيه مع شكوى المريض مع الفحص الاكلينيكى ويتم اختيار المرضى المناسبيين لشفط الغضروف طبقا لتلك المعايير العلميه المناسبه والغير مسبوقه . حتى انه خلال الخمس سنوات الماضيه تم اختيار 1500 مريض لاجراء شفط الغضروف من مجموع 4600 مريض سعوا إلينا لهذا الغرض . ومن خلال هذا الاختيار العلمى الدقيق جاءت النتنائج تناهز 90% نجاحا إيجابياً .
ولعل الميزة التى نتمتع بها هنا فى مركز شفط الغضروف دون غيرنا هو الاجاده المطلقة فى أداء وقراءة الأشعة المقطعية والرنيين المغناطيسى وكافة وسائل التتشخيص بالاشعة الأخرى والتى من خلالها نستطيع أن نقييم حالة الظهر كما لو كان الظهر مفتوحا كالكتاب . تلك الميزة التى تجعل اختيار الحالات المناسبة للشفط موفقة بنسبة 90 % أو يزيد .

التركيب التشريحى للغضروف :
الغضروف هو ذلك " الحشو " الموجود بين الفقرتين وعليه فهو موجود فى كل أجزاء العمود الفقرى . الجزء العنقى خلف الرقبة والجزء الصدرى خلف القفص الصدرى والجزء القطنى خلف البطن .
Welcome ووظيفة الغضروف الأساسية ببساطة هى إمتصاص الصدمات عند الحركة . وعليه فلنا أن نتصور أن الغضروف السليم كى يقوم بوظيفته يجب أن يكون فيه شىء من المرونه.
ولذا فإن الجزء الفعال فى الفضروف هو جزء لين ، يشبه السائل الزيتى ( مثل " باكم المساعد" فى السياره) ولكن قوامه فى الحقيقة يشبه ( الارز باللبن ) ويسمى هذا الجزء نواة الغضروف وهو الجزء المركزى فى الغضروف . تحيط بهذه النواة حزام ليفى قوى يمنع هذه النواه اللينه من الانزلاق أو الحركة بعيداً . كما أن هذا الحزام يعمل على ضغط نواة الغضروف بما يجعلها متماسكه دائماً ( تحت ضغط عالى ) يسمح لها بالعمل كماص للصدمات.
بقى أن تعلم أن النواة هى الجزء الفعال فى الغضروف ، وهى الجزء الذى ينزلق اذا حدث ترهل أو قطع فى الجدار الليفى . وأن استئصال الغضروف يعنى استخراج النواة . وأن المناطق التى ينزلق فيها الغضروف هى المنطقة القطنية والعنقية . ونادراً ما يحدث فى المنطقة الصدرية.

ألام الانزلاق الغضروفى :
ويكون الالم حاداً أو عميقا مصحوباً بتوتر مؤلم فى عضلات الظهر وقد تؤثر عى عصب الساق عوامل إضافية تؤثر وتزيد فى احتمالات الانزلاق الغضروفى ، منها : كما أن هناك عوامل

عدم الانتظام فى التمرينات الرياضية ( اضغط هنا إن لظهرك عليك حق )
ضعف فى بناء الغضروف ذاته أو الجدار الليفى أو الأربطة المحيطة به .
جفاف الماده الغضروفيه مع التقدم فى اللعمر بما يؤثر على قدراتها التحميلية
أوضاع الجلوس والوقوف الخاطئه ( اضغط هنا افعل ولا تفعل )



ألام عرق النسا :
وهو الاسم الذى اصطلح عليه لوصف آلام تمتد على طول الساق من الخلف مصاحبه لمسار أهم عصب يغذى الساق (العصب الوركى . Sciatic nerve ) ورغم تعدد الاسباب التى ينشأ عنها ألام عرق النسا إلا أن أشياء وأكثرها شيوعا على الاطلاق هو الانزلاق الغضروفى والاسباب بالاحرى هى : السكر / كسور الحوض / أورام الحوض وغيرها . Welcome

ما الذى يسبب ألام الغضروف وماهى مراحله:
نواة الغضروف نفسها لا تشعر بأى الم ولكن الألم ينتج من تحرك نواة الغضروف واندفاعها للخلف.
أول ما تصادف : تصادف جدار الغضروف أو ما نسميه الحزام الليفى الذى خلقه الله ليحافظ على الماده الهلاميه فى مكانها لا تتحرك.


هذا الاندفاع يؤدى إلى أمريين :-
Welcome Welcome 1- مط وشد الحزام الليف وهو المزود بالنهايات العصبية فيتألم الحزام ( المرحلة الأولى من الأنزلاق الغضروفى )
2- ما يلبث الحزام أن يضعفمع زيادة الضغط عليه الى أن يحدث فيه إرتخاء وتمزق لبعض اليافه ( المرحلة الثانية )
مع حدوث هذا التمزق تندفع كمية أكبر من نواة الغضروف فى اتجاه التمزق حيث أصبح لها رأس جسر تعبر منه من العمود الفقرى بغرض الوصول إلى االقناة العصبية . وتتطور الأعراض مع اندفاع مزيد من الماده فيصبح الألم البسيط والذى يمكن التغلب عليه بالمسكنات والراحه يصبح ألما أشد ويحتاج الى مزيد من المسكنات والراحه لفترات أطول . ومع زيادة حجم بروز النواه تبدأ فى الضغط على الأعصاب المغذية للساق ( الأيمن أو الأيسر طبقا لاتجاه البروز ) . ويبدأ احساس المريض بأن الالم قد انتقل الى الساق ليبدأ من أعلى خلف الورك ويتجه بالتدريج لأسفل وهو ما نطلق عليه ألام عرق النسا .
3- مع إهمال العلاج ومزيد من الضغط يحدث قطع كامل فى حزام الغضروف وتنبعث مادة النواه داخل القناة العصبية . وتزحف مهاجرة بعيداً بمحاذاة مجرى العصب أو داخل قناة العصب نفسها بما نصفه أحياناً بانه اختناق للعصب داخل قناته فتصبح الألام غير محتمله وتبدأ الأعراض العصبية فى الظهور بوضوح فى صورة ضعف فى عضلات القدم أو الساق أو تنميل شديد فى الساق بمجهود بسيط أو دون مجهود . ( المرحلة الثالثة )
Welcome 4- ومع اندفاع المادة الجيلاتينية للخارج يقل الضغط داخل النواه ويقل جدا أو يختفى الألم من الظهر ويتصور المريض انه شفى من الغضروف و فى الحالات تندفع كميات كبيرة من النواه للضغط على الضفيرة العصبية ذاتها ، مما يؤدى إلى إختناق الضفيرة فإننا نكون قد وصلنا إلى المرحلة الرابعة وفيها يكون الضعف شديد فى الساقين والجزء السفلى من الجسم مع عدم التحكم فى القدميين وعدم التحكم فى البول أو البراز . ( المرحلة الرابعة ) وعلى ذلك فان ألم الانزلاق الغضروفى قد يكون ألما فى الظهر فقط . ولكن الاكثر شيوعا هو ألم فى الظهر يعقبه ألم فى إحدى الساقيين ( أو كلتاهما ) وبدرجات مختلفة حسب ما وصفنا من مراحل المرض . وفى بعض الاحيان يبدأ ألم الانزلاق الغضروفى فى الساق مباشرة دون ألم فى الظهر وخاصة إذا كان مصحوبا بضيق فى قناة مجرى العصب الجانبية .


جميع الحقوق محفوظة لمركز ديسكير لشفط الغضروف © 2014 Powered by Dot IT